الملاذ - أدب و ثقافة و فنون

 

 

 

 

 


رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 02-06-2017, 01:16 AM   #222

 
الصورة الرمزية سُعاد

سُعاد

صديقةُ الولد السيء !!

______________

سُعاد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة:
المشاركات: 490  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي مرحبا

 


اقتباس:
بواسطة ناي
23 يناير (قبل 13 يومًا)


ترددت طويلاً قبل ان أكتب إليكِ ..
في كل مره احاول فيها الكتابه للتعبير عن شدة شوقي إليكِ ..أتردد ..!
أتذكر ابتساامة فرح العذبه ف أصمت ..
أتذكر ضحكة فرح التي يدوي صوتهاا بمسمعي الى الآن .. ف أصمت
أتذكر كيف فرح تصبح اذا كانت حزينه ..
وكيف تهرب للكتابه في كل مره تحتاج فيهاا فرح أن تبكي ..
دموعهاا كانت على هيئة حروف ممزوجه بحزنها .. بجرحهاا .. بشوقهاا .. حتى بإحساسها بالآخرين ..
وكيف تشرق فرح في عز توهج مشاعرهاا حباً وفرحاً وسعاده .. تصبح وقتهاا كهالة النور التي تضيء لمن حولهاا بكل شعورٍ جميل ..
أصمت وجعاً من ذكريات تفاصيل فرح ولعدم القدره عالتعبير حينها ..
إني أحاول بقدر ما أوتيت من الكلمات البسيطه التي تظهر مدى رداءة أسلوبي بالتعبير الفصيح .. أن يصل شعوري لفرح ..
بطريقتها المحببه والأقرب لقلبها .. ومع ذلك لم أستطيع ..
فالكلمات لا تكفي لوصف إنسانه جميله كجمال روحهاا وبساطتهاا والتي أفتقدهاا بشده .. وبشده أشتاق إليهاا ..
أحبكُ جداً ..




ا
ختك ناي

بريتش كولومبيا / كندا
عزيزتي ناي .

ليس هناك مايمكن أن اقدمه لك كإعتذار يليق بموقفي أمام كل هذا التأخير البايخ للرد على رسالتك لكن ثقي أن هذه الرسالة التي فاجئتني يومها وأنا أقدم في طلب تأشيرة لغير الهجرة لUSA كنت آركض مع الوقت كما لوكنت استجيب لنداء code blue في وحدة العناية لادفع قلب أحدهم للحياة، هذه الدراما كنت اعيشها وحتى الأن وأخيراً ينتهي بي اليوم ولا أنتهي !

لكن دعيني آقولها لك لقد اسعدتني رسالتك أكثر مما تتصورين أكثر مما قد يتخيل أحدهم الحياة على أرض المريخ !

مشكلتي كانت تكمن في الساعة ، أقصد في الوقت الذي كان يخافه الفيزيائين أكثر من الموت !
لكني الآن وفي هذه اللحظة قد تحررت من عقارب الساعة وجمعت نفسي وأصابعي لأكتب لك أمام الجميع وأعتذر لك أمامهم ايضاً ،آسفة آيتها الناي الجميلة الأخت والصديقة التي دوماً ماتشعرني بحقيقة وجود الصداقة وأنا التي لا أؤمن بالعلاقات آيً كانت وأعتبر كل الذين يمروني غرباء فقط غرباء نناقشهم افكارنا على طاولةٍ ما ونقاسمهم بيتزا الخضار ونرمي النُكات بيننا كي نُلطّف اللحظة ثم نكتفي بمعايدتهم في المواسم وأخيراً ننتهي منهم كما فعلوا هم ايضاً دون أن يجرح أحدنا الأخر ، عابرون فقط لا نأخذهم معنا لأن قلوبنا ليست مؤهلة للضجيج ولا للثرثرة ولا للحكايات المقلوبة ، إلا معكِ أنتِ ايتها الغريبة الجميلة والتي لايمكن لنا بسهولة أن نمحيها هكذا ونعتبرها صديقة اللحظة آبداً والله !
حبيبتي الناي !
هل أخبرتك من قبل كيف اشتقت لفانكوفر معكِ وشارع ROBSON ؟ فندقنا في الزاوية وضحكاتنا التي تشق طريقها دون أن تزعج المّارة ، سائق الأجرة الذي أهلكته مشاورينا الطويلة وحديث Mggie معه الذي اعطى سائق الأجرة انطباعاً أنّها (EXTRAORDINARY) وخرجنا وهو في صدمة الإستفهامات ! الوقت الذي نقطعه أمام كاشير ستار بوكس والحلف والقتال كي أُقنع كرمك لنتشارك الفاتورة إلا أن كرمك لا يقتنع ابداً فتدهشين المحاسب وهو يقول لي محظوظة أنها صديقتك ثم تدفعين دولاراتك هذه المرّة ونكرر القاتل نفسه أمام كاشير البيتزا ثم أدفع دولاراتي ونعيدها ونكرر العِزام كلما إجتمعنا للعشاء في مطعمٍ ما أو شربنا قهوة خارج المنزل ، آتذكر المطر الذي لم يهدأ حينها ومع ذلك كنا كالمجانين نطارد الضوء بخفةِ الطير لا وقت لدينا للنوم ، لا وقت لدينا لمطاردة الشائعات وسواليف النساء التافهات ! كنا نعيش المرح فقط !
هذه اللحظات التي لا يمكن لي نسيانها وطيّها بعيداً في زاوية الذاكرة ، هذه الأخوّة الجميلة التي جمعتني بك في الغربة الحب الذي لا يفترّه البُعد مطلقاً !

عزيزتي ناي !
حقيقة اشتقت للفوتشيني من يدك يابنت !

وأحبك بحجم كندا وأكبر !

JUST WAIT FOR ME UNTIL SEP


سعاد

عسير/ السعودية







  رد مع اقتباس
قديم 02-06-2017, 01:55 AM   #223

 
الصورة الرمزية سُعاد

سُعاد

صديقةُ الولد السيء !!

______________

سُعاد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة:
المشاركات: 490  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.
.
.
وأسجل خروجي لأنــــام ... قود نايت فوكس !

  رد مع اقتباس
قديم 03-08-2017, 10:35 AM   #224

 
الصورة الرمزية سُعاد

سُعاد

صديقةُ الولد السيء !!

______________

سُعاد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة:
المشاركات: 490  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي لحظة صمت ثم الحديث مع الموتى !

 


.
.
.


عزيزي فان جوخ !

هناك مايزعج قلبي الليلة وكثيراً ماتفعل بنا الايام ونبكي وحيدين ، مسمومين فوضويين وقَتلة ولصوص وايضاً فنانين ! لكن أن يحضرني الان قلبك اليتيم وانت تكتب رسائلك لثيو عن حبات الرمل العالقة جبينك المتعرق ! فهذا كله ياصديقي الجحيم النازل علي قلبي الآن ! إني أقرأ رسائلك هذه اللحظة و يؤلمني ياصديقي هذا المأزق ، يؤلمني أن تموت قبل أن تصل قمة الحياة التي بحثت عنها طويلاً في زوايا باريس وخرائط المدن ولغات العالم جميعها وأنت الأكثر من بينهم حباً للرب والكون يؤلمني ان تموت حزيناً ومليئاً بالشك فيما يخص معني الحياة وأنت الذي وثقّتَ الحياةِ على هيئة لوحةً لوحة ، يؤلمني وجهك الشارد كثيرَ التأمّل في صورة الله داخل الحقول وفي وسط السماء حين تظهر الشمس مائلة معبأةٌ بالحُمرة ، يؤلمني نظرة الإنسانية في قلبك الهش مثلي تماماً .
تؤلمني وحدتك وتكور قديمك خلف باب لغرفة وصورة وجهك الميت الآن يؤلمني أنّا نشبهنا كثيراً في كتابة الرسائل للآخرين الذين يحبوننا عبر المسافات فقط ، نتشابه في جمع لحظاتنا كلها داخل براويز تدهشنا بينما يمتلكها اخرون الان ، نتشابه في فهم تعرجات الزمن الذي يمشي بلا قدمين لكنه حتماً يمشي بطريقةٍ إلهيةٌ معقدة ، نتشابه في علاقتنا الشاذة بالشمس وطاقتها ولونها وغرورها بهذا الشكل المثير للغرابة وإصرارنا على مواجهتها في ساحة مليئة بالتساؤلات والإستفهامات المقوسة ؟ لكن حتماً لا جواب واحد يقنع فضولنا المستمر ، نفهم كيف تتشابك اصابع الحب في الضلال مكونة شكلاً هندسياً أو ربما شجرة الحياة كلها ، الشجرة التي تبدأ بالألوان والفُرّشاة وضربة الأصبع الاولى على البيانو نتشابه كثيراً في البحث عنّا داخل سطور ديكنز وهيقو والتي لا تنتهي غالباً باللون الرمادي رغم رماديتنا العميقة يا فان نتشابه في استيعاب مزاج الصباح حين يصحو دائخ وحزين !

نتشابه في حب الوان الحياةِ كلها إلا أن قلوبنا لا تعرف سوى لون الليل الوحيد النائم طويلاً الذي لم يفهمه ولن يفهمه مطلقاً عالمنا المثاليّ المادي !

عزيزي فان كوخ
اكتب لك رسالتي وأنا اجلس الان كجلستك خلف الباب وعينيك تحدق في قمرٍ ٍساهرٍ ونجمةٌ ضالةٌ وبعيدة وأتامل وجهك الحزين الشاحب واصابعك الهالكة وهي تمضي في الكتابة عن تفاصيل حياتك بكل زواياها المعقدة وعن خوضك معارك القلب الفاشلة ، وعن حالة الرفييون البؤساء حول امسية البطاطا ، عن جولتك الانسانية مع عمال المناجم وحكاية الزهد في قلبك الطيب المسيح . أليس انت الذي تهب نفسك للناس دائماً ولا تخاف العطاء ولا الفقر ؟!
اكتب لك وأنا اراني كثيراً في صفحات كتابك الاكثر بؤساً وظلماً وانت بالضبط فوق التلة وحيداً شارداً من الحياة للحياة ترسم النجمات الكثيرة والليلة شديدة الضوء كالصبح بين يدي الملائكة (starry night).

أكتب لك ايها الصديق الميت واهمس للموتى الذين يُحيطون بك ( كِلانا من البسطاء وقلوبنا رقيقة وهشة وعاطفية لكننا عنيدين كالموت الذي لا يتأثر بقوة الدعاء ولا يدفعه ) !





أهدي على قبرك اصابع Newman وهويعزف هنا https://youtu.be/-E15AZlLpic !






  رد مع اقتباس
قديم 10-14-2017, 08:02 PM   #225

 
الصورة الرمزية بايـسـُـن

بايـسـُـن

مُتلصص

______________

بايـسـُـن غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Sep 2006
الإقامة: ركن بارد
المشاركات: 523  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


مات من مات !

__________________
في دمي أصوات من برحوني .

  رد مع اقتباس
قديم 11-25-2017, 11:59 AM   #226

 
الصورة الرمزية علي عبدالله

علي عبدالله

بعدك على بالي

______________

علي عبدالله غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الإقامة:
المشاركات: 542  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


كم سأحتاج لأقرأ وأتصفح هذا من جديد

__________________

أخضرُ مثلُ قلبكِ
  رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحـــث المتقـــدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 10:04 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2, Copyright ©2000 - 2017,

Powered by vBulletin
Copyright © 2000-2010 Jelsoft Enterprises Limited.