الملاذ - أدب و ثقافة و فنون

 

 

 

 

 


رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 09-27-2016, 04:27 AM   #1

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي عجقة حكي.....

 


.


ليلي وكانت آخر السهرات
أديش فيها قلت يا ليلي
خدلي ليالي كل عمري وهات
بعد ليلة مثل هالليلة ليلة....

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس

 

قديم 09-27-2016, 04:34 AM   #2

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



الملاذ ، الفصل الأول من قصة حب كل من مرّ من هنا عابراً كان أم مقيماً
كم مرّ من الزمن عن ها هنا ، ما الذي جعلنا نغادره ونذهب بعيداً عنه ، وهل ما استبدلناه به كان يستحق كل هذا العناء، حتما لا ، لا شيء يضاهيه ، لا مكان يحلّ محله أو يملأ كل الفراغ الذي شعرنا به في غياب ضحكات الرفاق والنكات التي كانوا يهمسون بها وكل الأحاديث الساحرة التي لا زال يحفظها كل ركن هنا كشواهد غير قابلة للنسيان...
لو كُنَّا نأخذ بالوصايا، لو أننا لا نخرج إلى الشارع الآخر ، لو أنّنا لا نلعب الغميضة مع أولاد الحارة الأخرى ، لما أضعنا عناويننا ، وتاه منّا الدرب ، لما طرقنا كل الأبواب اشتياقاً لبيتنا القديم حيث تركنا طفولتنا وكل خربشاتنا عَلى الحيطان ، فلا استطعنا أن نكبر في الغياب ولا أن نحرر رسائلنا من أرجل الحمائم التي لا زالت أعشاشها مثبتة بطمأنينة في نوافذ العلّية .
العتب على قدر المحبة ولو كانت جدران هذا الصرح تتحدث لقالت عتبي على الأحبة كبير ، استوعبتكم يوم كُنتُم تائهين غارقين في الحزن أو الحنين ، استبدلتُ الدمعة بالضحكة ، العزلة بالرفقة، وكنت أمينة أسراركم ، كنتُ السماء الثامنة لغيماتكم والرف لكتبكم و جسر البنفسج لمشاويركم ورفيقتكم لكرنفال هوليود نتقاسم الأغنيات على الطريق ونعزف على الأكورديون ونسمع ضجيج المقاعد وصخب الأكواب و صوت حنّا السكران يردد : اوعى تنسيني وتذكري حنا السكران ...
مضيتم لحالكم وبقي حنا السكران يحصي شتاءً بعد آخر ، وأيّاماً مُتعبة كأشباح هائمة في أزقة المدينة .

+ لقلب الملاذ ، لن يبقى حنّا السكران وحيداً بعد اليوم


__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-27-2016, 04:46 AM   #3

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



بحثت عن مواضيع عزيزتي أبريكوت ولم أجدها، ولم أفهم لغاية اللحظة سبب حذفها لكل ما خطته أناملها هنا، كانت أكثرنا وفاء لهذا المكان وآخر من ودّعته، آخر من استسلمت لفكرة أنّ الذين يرحلون لا يعودون أبداً، هل خذلناكِ يا غالية، أم خذلتك الأيام والمشاعر والإنتظار!!
ما كُتب هنا عليه أن يبقى هنا، ليس من حقنا أن نقتلع جذورنا من هذه الأرض التي منحتنا مباركتها ، حفاظا على حقنا في العودة، تمنّيت أن أعود وأجد نسختك القديمة ، بصوتك، بفكرك الحر الذي يؤمن بالحقيقة مهما كانت ، و يؤمن أنها خُلقت لتُقال ، تمنّيت أن أجدك وأقول أنا حزينة لأنني عدت متأخرة ، متأخرة كثيراً عنك وعنّي وعن كلّ ما كان...
مؤخراً أستيقظ كل صباح لأسأل نفسي هذا السؤال: هل علينا أن نلتفت قليلا للوراء لنرى ماذا تركنا أم علينا أن
نستمر بالتقدّم حتى وإن كُنَّا نجهل إلى أين!
أقول لنفسي أن نتساءل خَيْرٌ من أن نلوذ بالصمت وكأننا نعرف كل شيء، بالحقيقة لم أعد متأكدة ممّا أعرفه فما كان يبدو لي واضحاً جليًّا ، اكتشفت أنه ليس سوى انعكاساً للصورة التي كوّنتها أنا بناءً عن استنتاجاتي وتحليلاتي، والتي قد تكون صحيحة أو لا تكون.
كل يوم يموت شيء بداخلنا ويولد آخر ، ويقف آخر في الزاوية وكأنه يراقب ما يحدث فلا هو مع ولا هو على ، ما يستدع التحسّر فعلا ليس الذي ذهب ، لأنه ما كان ليبقى تحت أي ظرف من الظروف المتوفرة الآن ، الذي نتحسّر عليه حقّاً هو ذاك الشغف الذي تخلّينا عنه ، الذي ما عدنا نقتفي أثَره ، لأي سبب من أسباب التأجيل ، فما نؤجله حتَّى حين ، سيبقى كذلك ، لن تحين فرصة تواجده أبداً ، هذا التجاهل للزمن ، يدفعنا إلى الخارج تلقائياً.

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-29-2016, 10:23 AM   #4

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.


صباح الخير أيها الملاذ ، صباح الخير أيها الزائرون ، صباح الخير أيتها الذكريات العابقة بزهر الليمون و الياسمين الشامي...

+

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-29-2016, 10:46 AM   #5

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

39_asmilies

 


.


الحكي حكي
وع البال
قصص الهوى ، تنقال....

كنت أفكر بأننا نأتِ إلى الدنيا فرادى ، تجمعنا الدنيا ببعضنا في صدفة أو في ترتيب قدَر ، وتفرّقنا الدنيا في موقف من مواقفها ، لنعود ونكتشف أنّ ما لَمْ يخلق معنا بوسعنا الإستغناء عنه على مضض ....
فمثلما اعتدنا وجوده ، سنعتاد غيابه فلا أحد يموتُ من الوحدة ، الوحدة طبيعة متأصّلة ونحن نعود إلى أصولنا، عندما نقرّر الإبتعاد...
علينا ألاّ نشعر بالأسف على أي شيء تخلّينا عنه، لأننا ما كُنّا سنفعل لو كان يناسبنا ، لو كان يليق بِنَا، لكن العالم ليس مكان لائقاً لكل الأشياء الجميلة ، ثمة أشياء سيئة وأخرى تبقى جميلة ما لم نتطلّع إليها ، ما دامت بعيدة جداً عن قبضتنا وكأنَّ ما يصبح في يدنا يفقد معناه و يبهت الإحساس به.!

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-29-2016, 10:50 AM   #6

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



السعادة لا تُعار والفرصة لا تُشترى و
ما يسقط لا يُستَردّ!

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-29-2016, 11:03 AM   #7

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.


عندما تكون قادرًا على الإختيار لا تتردد ، لا تنتظر أن تواتيك الفرصة لتحصل على كل شيء، بل خُذ ماهو متوفر وانفذ بجلدك.

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-29-2016, 11:31 AM   #8

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.


كل يومٍ يمر
أزداد يقينا بأنّ ما تألمتُ بسببه مؤخراً وبكيتُ بحرقة فيه
على طيبتي وسذاجتي ولعنتُ غبائي تكراراً وتكراراً
ليس خسارة
لو أنّ الزمن يعود بي قليلاً
كنت لأفعل ما فعلته ، لأنّ ما فعلته كان نابعاً من داخلي ولا أحد يندم على الأشياء التي يؤمن بها
لو عاد الزمن قليلاً
لكنتُ صافحتُ كلّ أولئك البائسين الذين آذوني ، لأنهم لن يعرفوا قط معنى "البياض ، الغير قابل للتلوث"
لو عاد الزمن قليلاً
لكنتُ أشفقتُ عليهم عندما أخبرهم كم أنهم خارجون عن الحياة في الوقت الذي يعتقدون فيه أنهم مركز الكون
كنتُ لأخبرهم كم عليهم أن يدفعوا مستقبلا لشراء لحظة صادقة ، واللحظات الصادقة تُمنح و لا تُشترى.
لو عاد الزمن قليلا،
لأدركت أن الزواحف لا تستطيع أن تفقس عصافيراً ولا أن تجوب السماء ولا أن تُعانق موسيقى الغيم .

و
اليوم؛
الحمد لله كثيراً ، أشكر الأيام التي منحتني دروساً ، لأعرف بها حقيقة الناس .

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-30-2016, 08:42 PM   #9

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



قلتُ لصديقة خذلها الحب وتشعر أنها لم تُخلْق لهذا ؛

- ‏تستحقين الحب وليس عليك أن تشعري يوماً بأنك لست محظوظة بكل هذا.
‏الذين لا يحبوننا هم أحرار بعاطفتهم، لكن بنفس الوقت ليس علينا أن نفكر أنه بسبب رحيلهم أو لأنهم لم يقدِّرونا كما نستحق فالخلل منّا، نحن لسنا مسؤولين عن ترتيب شعورهم أو تعزيزه اتجاهنا لكننا مسؤولين عن معرفة أنفسنا و ما نحن عليه وما نحن قادرين على منحه وليس على أحدٍ أن يسلبنا هذا لمجرّد تعثّرنا بالأشخاص الخطأ.

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 09-30-2016, 09:32 PM   #10

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.




يحدث أحياناً عندما نُفكِّر بطريقة مختلفة فيما يخصُّ
علاقاتنا الإنسانية بأنه علينا أن نتخلّى عن مواقفنا الحاسمة اتجاه الأشياء لئلا نخسر من يهمُّنا أمرهم،

يُصادف أنّنا مع الوقت لا نتخلّى عن مواقفنا فحسب بل و عنّا أيضاً ونُصبحُ تدريجيّاً لا أحد ، نُصبحُ كل ما نتخلَّى عنه...

رهيبٌ أن تُفكرّ أنك لا تحصلُ على ما تريد بالنهاية، بل تَحصلُ على ما تتخلّى عنه في سبيل ما تُرِيد ، وهنا أنتَ لا تحمي علاقاتك بقدر ما تستسلم لطمأنينة مزيفة!

الحقُّ أنني، كنتُ أدير ظهري لنفسي لمدةٍ طويلة ، أطوَل بكثير مما يستغرقُ أيُّ محدود ذكاء حتى يُدركَ أنه يُجدّف في المكان الخطأ، لم أكن أجهل ذلك تماماً
وإنّما تظاهرتُ بذلك من أجل مبدأ " حماية العلاقات من التلف" ، ذاك كان خاطري عندما كنتُ أتعمّد ألاّ أرى .

اعتدتُ الصمت عن كل شيء ، بَدَت تلك الطريقة المثالية للتواصل، و كأنّه كان لِزاماً أن أترك صوتي خلفي، وكأنَّ الصّوتَ هو ما يُحدث القطيعة دائماً ، وشيئاً فشيئاً كنتُ أترك الغيومَ تتزاحم في حلقي وينمو جدارٌ منيع بيني وبين كل الطّرق التي ما عادت تُؤدّي إلَيّ.

لَم أدرِ ، إنْ كان هذا الجانب الآخر للشجاعة أو الجُبن، تلك الشعرة الرفيعة لم تكن تتأرجح بل بدَتْ ساكنةً كشعرةِ عجوزٍ ، ترقدُ في بئر النسيان وما عادتْ الريح تُحرّكها..

يصعب التفسير أن تكون شجاعاً أو جباناً فكلاهما يجعلانك تخسر، عندما تجبن عن الحديث عمّا يؤلمك أو تُفكّر به لأنك لا تفكر بنفسك حينها بل تفكر فيما سيعتقده الآخرون عنك فأنت تخسر ، و عندما تكون شجاعاً وتواجه رعب الكلام وتسحبه بقوّة إلى الخارج، وتتحدّث عمّا يكمن بداخلك وتفكر به بمعزل عن الزوابع التي ستثور لاحقاً فأنت تخسر ، تكسرك كل الأصواتِ التي سمحتَ لها سابقاً بأن تعلو صوتك ، تشعرُ أن الدنيا تخذلك وأنّ منْ عوّلتَ عليهم هم أوَّل من يحملُ المعاول لاجتثاثك!

عندما تَجبنُ عن الحديث عن مواطن الألم فأنت تكسرُ نفسك و عندما تكون شجاعاً للحديث عنها ، تَكسركَ الدنيا وفي كل الحالات تُصبحُ مكسوراً .

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-03-2016, 05:08 PM   #11

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



شكراً لكل من أقاموا فينا شيئاً و لَمْ يتّخذوا عليه أجراً.!

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-03-2016, 05:09 PM   #12

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



‏لأنّهما لَمْ يوجِدا خطَّ الرّجعة ، صار أحدهما يلتقي الآخر دون أن يُقرئَه السلّام...
‏- غُرباء من قَبْلُ و مِن بَعد.

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-03-2016, 05:15 PM   #13

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



‏الأشياء الجميلة لا نتركها خلفنا بل يفوتنا إدراكها، تُعاقبنا بالعيش دونها ، فنتغيّر حتى لا نموت ، حتَّى لا يستهلكنا النسيان.

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-03-2016, 11:42 PM   #14

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



‏الجروحُ العميقة لا تَصلحُ للكتابة ، لا نستطيعُ أن نُجمّلَها بكلِّ مساحيقِ اللغة و لا أن نُذيب الوجعَ في نقطةِ حبر.!

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 12:00 AM   #15

 
الصورة الرمزية عبل

عبل

عصيه

______________

عبل غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الإقامة:
المشاركات: 1,192  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


حتى المكان لم يعد راض عنا
لم يقبل دخولي الا بالجهد الجهيد
:/

ورد وزهر لإنباتك هنا ♡

__________________

  رد مع اقتباس
قديم 10-04-2016, 12:02 PM   #16

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبل مشاهدة المشاركة
حتى المكان لم يعد راض عنا
لم يقبل دخولي الا بالجهد الجهيد
:/

ورد وزهر لإنباتك هنا ♡
لا أدرِ إن كُنّا نُزهر هنا أم نتساقط كأوراق الخريف
شأننا شأن المتعبين
الذين يأتون في صمت ويمضون في سكون.!

لقلبك الأبيض يارفيقة

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
قديم 10-11-2016, 11:28 PM   #17

 
الصورة الرمزية تميمة الورد

تميمة الورد

رسائل الغياب..

______________

تميمة الورد غير متصل

 
الملف الشخصي
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: united kingdom
المشاركات: 785  [ ؟ ]

آخــر تواجـد

()

افتراضي

 


.



‏عِندما نتحرّر من عقدةِ رأي الآخرين بِنَا، عندما نثق بِما نحن عليه ، أنذاك فقط، نَستطيعُ أن نرى كلَّ شَيْءٍ بطريقةٍ مختلفة.!
+

__________________
.



في درجي حكايتك!
  رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحـــث المتقـــدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 11:58 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2, Copyright ©2000 - 2017,

Powered by vBulletin
Copyright © 2000-2010 Jelsoft Enterprises Limited.